أهلاً بك في مكتبة نون الإلكترونية

المكتبة ذات أكبر رصيد من الكتب الإلكترونية في العالم العربي والتي تضمن لك تجربة سهلة و فريدة مع القراءة الإلكترونية، حيث نسعى جاهدين للرقي بالمجتمع العربي من خلال تشجيعه على القراءة و توفير الكتب من مختلف التصنيفات والمجالات و إيصالها للباحثين عنها.

دخول الأعضاء

 
نسيت كلمة المرور؟

العملة



رسالة الإفصاح ببعض ما جاء من الخطأ في الإيضاح

 

 

إقرأ نبذه

 

او

رسالة الإفصاح ببعض ما جاء من الخطأ في الإيضاح

المؤلف: ابن الطراوة النحوي

الناشر: عالم الكتب

رقم تسلسلي عالمي: 978-977-x-4598221

كن أول من يراجع هذا المنتج

التفاصيل

كتاب "رسالة الإفصاح ببعض ما جاء من الخطأ في الإيضاح" أثر نادر من آثار ابن الطراوة النحوي الأندلسي، الذي احتل مكانة عالية في علم العربية، شهد له بها معاصروه وتلامذته ومن جاء بعده من العلماء. وكتابه هذا هو الأثر الوحيد الباقي من آثاره. وفيه ينتقد المصنف كتاب الإيضاح لأبي علي النحوي قائلاً أن هذا الكتاب (الإيضاح) ليس جديراً بما أحيط به من عناية، فهو وإن أعد للناشئين إلا أنه (خلا من الترتيب والأحكام الذي يناسب المبتدئين). وقد ذكر ابن الطراوة منهجه في رسالته هذه بمقولة: (وإنما قصدنا إلى الإفصاح ببعض ما وقع في هذا الكتاب من التقصير مما تفرد به وخرج عن قصد سيبويه، فأما ما سوى ذلك مما أتاه فيه مع غيره فأكثر من أن أحصيه، وأبعد مشقة من أستوفيه).

فابن الطراوة إذن لا يعني في نقده للإيضاح إلا بما تفرد به أبو علي النحوي أو خالف فيه سيبويه، وقد أكد ابن الطراوة ذلك في غير موضع. هذا ولأهمية هذا الكتاب عنى "حاتم صالح الضامن" بتحقيق هذه الرسالة وتجلى عمله بـ: أولاً: عرف بالأعلام تعريفاً موجزاً، ثانياً: خرج الشواهد الشعرية عدا أبيات لم يهتد إلى قائلها، ثالثاً: كتب الآيات القرآنية مثلما وردت في المصحف الشريف، رابعاً: خرج الأحاديث الشريف من كتب التراث، خامساً: خرج الأمثال من كتب الأمثال. سادساً أوثق أقوال علماء النحو واللغة بالرجوع إلى كتبهم أو المصادر التي ذكرت أقوالهم.

معلومات اضافية

اسم الؤلف ابن الطراوة النحوي
author لا
publisher لا



تقييم الكتاب

كيف تقيم كتاب: رسالة الإفصاح ببعض ما جاء من الخطأ في الإيضاح

كيف تقيم هذا المنتج؟ *

  1 نجمة 2 نجوم 3 نجوم 4 نجوم 5 نجوم
Book Review

علامات المنتج

تستخدم مسافات للفصل بين العلامات. واحد استخدام علامات الاقتباس ( ') لعبارات.